الاثنين، 1 نوفمبر، 2010

مع الاعتذار لك يا قلبى



لا اعرف ماذا اكتب ولا اعرف ماذا اقول
فمهما كتبت من حروف ونطقت من كلمات
لن يعبر عن ما يدور بداخلى
فلا اعلم هل الذى بداخلى حزن
ام انة بركان غضب اوشك على الانفجار
انها ثورة من قلبى الممزق
ففى الماضى عاهدتة على عدم الحب
وعدم الانزلاق فى وهمة وخداعة

لكن عندما قابلتة شعرت اننى امام ملاك
لا ليس ملاك وليس بشر
هو شخص غريب لة مظهر البشر وصفات الملائكة
انة نوعا من البشر لا يستطيع احد امامة الا ان يخضع ويلن
ان يعشق ويحب بقوة وان يجعل قلبة يعزف ويغرد باجمل الالحان
ودفعتك يا قلبى المسكين لحبة

ومع مرور الايام اكتشفت انة وهم
انة سراب انة خداع وكذب ونفاق

اااة يا قلبى الحزين لقد اخطائت فى حقك حين جعلتك تنبض بحبة
مع الاعتذار لك يا قلبى فقد كثرت الاقنعة على الوجهة
والكل اصبح يتقن دورة

هناك تعليقان (2):

  1. كلمات جميلة


    رغم مايحتوى البوست من حزن

    تسلم الايادى


    مع خالص تحياتى

    ردحذف
  2. ميرسيي يا تامر
    كلك ذووق
    نورت

    ردحذف